استكتاب : في مرايا الجائحة: منظورات وتحوّلات

دعوة للمشاركة في كتاب جماعي محكّم

تنسيق:

الدكتور فيصل أبو الطُّفَيْل

أستاذ البلاغة والنقد الأدبي 

جامعة السلطان مولاي سليمان، الكلية متعددة التخصصات، خريبكة

المملكة المغربية

  • موضوع الكتاب:

ظهر كوفيد-19 المشهور بفيروس كورونا المستجد في أواخر سنة 2019 وتطوّر ليصبح وباءً عالميا، وجائحة تعود جذورها إلى الطواعين الغابرة. أقام الدنيا ولم يقعدها، وحرص على تهديد البشرية وتخويفها، لسرعة انتشاره وتضارب أخباره، ففتك بالعالم وهزّ عروش الاقتصاد والثقافة والتعليم والسياسة والسياحة والرياضة وغيرها من القطاعات. فمِن مُهَوِّلٍ من خطر زحفه وامتداده وتفشّيه، حُجَّتُه في ذلك أن هذا الفيروس كثيرةٌ غرائبُه، جَمَّةٌ عجائبُه، وأنه لم يُخرج بعد كلَّ ما في جَعْبته، ولم يبُحْ بكل أسرار سطوته، وأنه سيبقى في الزمان والمكان ما بقي الإنسان. ومن مُهَوِّنٍ لِجَعْجَعتِه، مُؤْذِنٍ باقتراب نهايته، مُعَوِّلٍ في هزيمته على التوقّي والاحتماء بأسباب الحيطة والحذَر، لطيّ صفحته، وإنهاء قصّته. فلكل داء دواء، ولكل شيء أجل ومنتهى.

ولتمكين الباحثين من مسافة الأمان اللازمة لاستكناه أغوار هذا الفيروس بين ما يُفْصِحُ عنه وما يُضْمِرُه، يروم هذا الكتاب الجماعي الإصغاء إلى مختلف الأصوات المتعددة التي تَنْشُدُ توسيع الآفاق الممكنة في مقاربة الخطابات الحافة بهذا الفيروس، بدءا بتتبّع سؤال الماهية والتفكير في طبيعته وجوهره، مرورا بصحوة أخلاق المجتمع وانتعاش القيم النبيلة المتأصلة، ووصولا إلى إثبات فعالية العلاقات الإنسانية في تفاعلاتها اليومية التي تهدف إلى تفسير الحياة وطرق عيشها وتأويل تجاربها بطرق مختلفة. عمدتها في ذلك وعيها بغنى خطابات الجائحة وكثرتها وتشابكها.

 

  • المحاور المقترحة

واستتباعا لما سبق، نجح هذا الوباء المستجد في الترويج لنفسه على أعلى المستويات، وبموجبه تُستخلص كثير من العِبَر والدروس، وبفضْله سيُعاد النظر في عديد من المُسَلَّمات والقضايا وستبرز مستجدات ومُقاربات يمكن استعراضها ضمن المحاور الآتية:

  • كورونا واللغة.
  • كورونا والأدب.
  • كورونا والقيم.
  • كورونا والبيئة.  
  • كورونا والخطاب الإعلامي
  • كورونا وتحولات الفرد والمجتمع.

 

  • شروط المشاركة:
  1. أن يندرج البحث المقدم ضمن المحاور المقترحة.
  2. ألا يكون البحث قد نشر أو قدم للنشر لأي جهة أخرى.
  3. أن يتحرى الباحث في بحثه الجدة والعمق والدقة، ويلتزم بالشروط العلمية والمنهجية المتعارف عليها.
  4.  . أن تكون البحوث المقدمة بإحدى اللغات الآتية: العربية والفرنسية والإنجليزية.
  1. أن يُرفق المقال بملخص باللغتين العربية والإنجليزية.
  • ألا يقل عدد صفحات البحث عن (10)، وألا يزيد عن (20) صفحة بما في ذلك الإحالات والجداول والملاحق.
  • أن يلتزم الباحث بالخطوط وأحجامها على النحو الآتي:اللغة العربية: نوع الخط (TraditionalArabic)  وحجم الخط (16) في المتن، وحجم (12) في الهامش. وبالنسبة للغة الأجنبية: نوع الخط (Times New Roman) وحجم الخط (14) في المتن، وحجم (10) في الهامش.
  1. توضع الإحالات في أسفل كل صفحة، مع الاقتصار على اسم المؤلف والمرجع والصفحة.
  2. يذيل البحث بلائحة للمصادر والمراجع والدوريات المعتمدة مرتبة ترتيبا ألفبائيا،      مع اعتماد التوثيق الآتي : اسم المؤلف، عنوان الكتاب، دار النشر، الطبعة، السنة. وإذا كان البحث عبارة عن مقال، فيشار إلى اسم المجلة وعددها.
  3. تخضع جميع البحوث للتحكيم العلمي، من طرف لجنة علمية مختصة، سيُعلن عن أعضائها في الكتاب، ويتعهّد أصحاب البحوث المقبولة بإجراء التعديلات التي تقترحها اللجنة العلمية عند الضرورة في المواعيد المحددة.

 

  • مواعيد الإنجاز:
  • آخر أجل لتلقي المشاركات كاملة: 01 غشت 2020.
  • الموافقة النهائية من لدن لجان التحكيم: 15 غشت 2020.
  • الإعداد النهائي للكتاب: 01 دجنبر 2020.

استمارة المشاركة

  • التواصل والإعلام:
  • تُرسل المشاركات إلى البريد الإلكتروني:

[email protected]

  • مواقع أخرى للتواصل:

 

 

شارك برأيك