تدريس فقه القضايا المعاصرة في الجامعات السعودية

برعاية كريمة من معالي وزير التعليم العالي الأستاذ الدكتور خالد بن محمد العنقري ، يقيم مركز التميز البحثي في فقه القضايا المعاصرة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الندوة الكبرى بعنوان:” تدريس فقه القضايا المعاصرة في الجامعات السعودية” وذلك يومي السبت والأحد 15 – 16 / 1 / 1433هـ الموافق 6 – 7 دجنبر 2011.

أهداف الندوة :

1. بيان أهمية تدريس فقه القضايا المعاصرة في المراحل الجامعية والعناية به .

2. الإسهام في رسم المنهجية الملائمة لتدريس فقه القضايا المعاصرة .

3. مراجعة أساليب تدريس فقه القضايا المعاصرة في الجامعات السعودية وتطويره .

4. الاطلاع على التجارب العالمية في مجال تدريس فقه القضايا المعاصرة والإفادة منها .

5. اقتراح مناهج لتدريس فقه القضايا المعاصرة .

المحاور الرئيسة للندوة :

1. أهمية تدريس فقه القضايا المعاصرة :

‌أ- أهميته في تكوين الملكة الفقهية للدارسين .

‌ب- أثره في إظهار صلاحية الفقه الإسلامي لحل مشكلات العصر .

‌ج- تلبيته لحاجة المجتمع إلى معرفة الأحكام الشرعية لمستجدات العصر في ضوء الكتاب والسنة .

2. مناهج تدريس فقه القضايا المعاصرة المعتمدة في الأقسام ذات العلاقة في الجامعات السعودية :

‌أ- المقررات والمصادر المعتمدة .

‌ب- طرق التدريس .

‌ج- تقييم المناهج القائمة .

3. تجارب عالمية في تدريس فقه القضايا المعاصرة :

‌أ- الجامعات العربية .

‌ب- الجامعات الإسلامية .

‌ج- الجامعات العالمية الأخرى .

4. عوائق تدريس فقه القضايا المعاصرة والحلول المقترحة :

أ- العوائق التعليمية والحلول المقترحة .

ب-العوائق الإدارية والحلول المقترحة .

5. اقتراح مناهج وبرامج لتدريس فقه القضايا المعاصرة في المراحل الجامعية :

أ- المرحلة الجامعية .

ب- مرحلة الدراسات العليا .

ويحضر الندوة بإذن الله تعالى العديد من العلماء من جامعات المملكة، كما يحضرها عدد من كبار العلماء من أكثر من دولة.

4 تعليقات على “تدريس فقه القضايا المعاصرة في الجامعات السعودية”

  1. دعوة للمشاركة وحضور يوم دراسي

    تشرف كلية التربية بجامعة الأقصى بغزة ممثلةً بقسم أساليب التدريس بدعوتكم للمشاركة بفعاليات اليوم الدراسي

    نحو تربية حوارية هادفة

    وذلك يوم الأثنين الموافق 21/05/2012 الساعة التاسعة صباحاً في الحرم الجديد بجامعة الأقصى (المواصى)

  2. السلام عليكم دراسة الدكتوراه الخاصة بى فى القضايا الفقهية المعاصرة من منظور تربوي.

  3. السلام عليكم ورحمة الله
    الاخوة الاكارم: فقه القضايا المعاصرة لا يقف في مفهومه عند الامور الفقهية بالمعنى الاصطلاحي للفقه وانما يبقى على عمومه ليشمل فهم وادراك كل ما يتصل بقضايا وكليات الاسلام فمثلا لو أخذت علم التفسير لوجدت ان الجامعات تفتقر الى فقه الواقع في هذا التخصص. وبما انني استاذ مساعد للتفسير في جامعة طيبة فانني اقترح مثلا ان يدرس الطلبة ما يعينهم على فهم الفكر الحداثي المعاصر فيما يتعلق بقضايا الاسلام كلها وهو من اهم ما يجب ان يدرسه الطلبة لا لياخذوا به وانما ليحذروا منه وكما قال سيدنا عمر لا يعرف الاسلام الا من عرف الجاهلية.

شارك برأيك