اتفاقيات علمية بين جامعة الاقصى وجامعات مصرية

03/03/2012

في حفل أكاديمي كبير, تم توقيع اتفاقية تبادل علمي وثقافي بين جامعة قناة السويس بجمهورية مصر العربية وجامعة الاقصي , وقد وقع الاتفاقية عن الجانب المصري رئيس الجامعة الدكتور محمد أحمد محمدين وعن الجانب الفلسطيني الدكتور سلام زكريا الأغا . وقد حضر مراسم التوقيع نواب رئيس جامعة قناة السويس و الأستاذ الدكتور شاكر تقي الدين وكيل الكلية للدراسات العليا في الجامعة , بالإضافة إلي وسائل الإعلام المحلية المرئية والمسموعة.

وقد رحب د. الأغا بهذه الاتفاقية التي تتيح فرصة لمجتمعنا الفلسطيني بتخريج كوادر تفيد المجتمع المحلي , وتبادل الهيئات التدريسية والطلاب والخبرات بين الباحثين وتعاون فى مجال تقديم برامج مشتركة بين الجامعتين، حيث الأمة العربية بحاجة إلى مزيد من توثيق التعاون والإخاء لتحقق رسالة وأهداف الجامعات العربية.

وتفتح هذه الاتفاقية مجالات التعاون بين جامعة الاقصي وجامعة قناة السويس من خلال تواجد الطلاب الفلسطينيين للدراسة بالجامعة وتفعيل هذه الاتفاقية سيزيد من هذا التعاون وخاصة استخدام المختبرات العلمية والاستفادة من المكتبات وشبكة المعلومات وحضور المؤتمرات والندوات العلمية والدورات التدريبية التي تعقدها كلتا الجامعتين والنشر في المجلات والدوريات العلمية التي تصدرها كل جامعة وتسهيل البحث العلمي وتشجيع الباحثين في فلسطين ومصر .

وصرح الدكتور محمد محمدين أن العلاقات مع الأشقاء الفلسطينيين متميزة ومفعلة وممتدة من خلال تواجد عدد كبير من طلاب فلسطين بجامعة قناة السويس لاستكمال دراستهم الجامعية، وقال إن جامعة القناة شاركت مؤخرا بأربعة أساتذة فى مؤتمر الدراسات العليا والبحوث الذي عقد بجامعة الأقصى بغزة لتفعيل التعاون العلمي والبحثي بين الجامعات العربية.

وأكد أن بهذا الاتفاق سيكون لدينا قاعدة بحثية مفيدة بين الجامعات العربية وأن لمصر دورا كبيرا فى دعم فلسطين ونحن كأبناء منطقة القناة الأقرب للأشقاء بفلسطين ويجب علينا تشجيعهم بمزيد من التعاون والتقارب معهم، وأضاف رئيس الجامعة أن الاتفاقية تنص على تبادل الخبرات البحثية وزيارات للأساتذة والطلاب ونقل الخبرات للجامعات الفلسطينية ومزيد من التعاون فى مجالات الأنشطة الطلابية.

وفي نهاية اللقاء تم تبادل دروع الجامعتين بين الرئيسين.

توقيع اتفاقية تعاون علمي وأكاديمي بين جامعة الأقصى وجامعة المنوفية

وفي عرس أكاديمي آخر , وقع الدكتور سلام الأغا اتفاقية تعاون علمي مع جامعة المنوفية. ووقع الاتفاقية كل من رئيس جامعة المنوفية الأستاذ الدكتور أحمد زغلول والدكتور سلام الأغا ق. أ رئيس جامعة الاقصي. وقد رحب د زغلول ترحيبا كبيرا بهذه الزيارة وبهذه الاتفاقية التي تؤكد علي عمق الروابط بين مصر وفلسطين . وأكد في كلمته أن الجامعة بكل مرافقها تحت تصرف الإخوة في جامعة الأقصى , وأعرب عن أمله في تدعيم الروابط العلمية والبحثية بين الجامعتين بما يسهم في تطور الجامعتين..وعلي هامش الزيارة أقامت الكلية حفل خاص حضره عميد كلية الآداب أ.د عيد بلبع والوكلاء ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة تدريس من الكلية بالإضافة إلي أ. د شاكر تقي الدين رئيس رابطة علماء من أجل فلسطين , والوفد الذي شارك في مؤتمر الدراسات العليا بجامعة الأقصى , حيث تم خلاله إلقاء الكلمات الترحيبية ومحاضرة علمية عن دور البحث العلمي في كسر الحصار عن غزة , كما هو مبين أدناه علي موقع جامعة المنوفية.

استضافة أ.د/ سلام الأغا رئيس جامعة الأقصى بقطاع غزه فى رحاب كلية الآداب جامعة المنوفية

استضافت كلية الآداب جامعة المنوفية أ.د/ سلام الأغا رئيس جامعة الأقصى بقطاع غزه ،و أ.د/ شاكر رزق تقي الدين وكيل الدراسات العليا والبحوث بكلية التربية جامعة قناة السويس ورئيس رابطة علماء من أجل فلسطين ، حيث تم إلقاء محاضره بعنوان ” دور البحث العلمي في كسر الحصار عن قطاع غزة”. تحدث فى الندوة أ.د / عيد بلبع عميد الكلية أن المنوفية وكلية الآداب وجامعة المنوفية تدعم الشعب الفلسطيني وتفتح له مجال البحث العلمي وكل الشعب المصري عامه يدعم علماء من اجل فلسطين ، كما تم توقيع بروتوكول اتفاقية التعاون العلمي لتبادل الأبحاث العلمية مع جامعة الأقصى . كما أشاد أ.د الأغا بكلية الآداب وجامعة المنوفية مشيداً بالوفد العلمي من أعضاء هيئة التدريس الذي مثل كلية الآداب للمشاركة مع الشعب الفلسطيني لكسر الحصار العلمي عن قطاع عزه . وأشاد أ.د شاكر رزق بجامعة المنوفية وكلية الآداب على جهودهم في العمل على كسر الحصار العلمي وتبادل الأبحاث بين جامعة الأقصى بغزه وجامعة المنوفية . كما تم بمكتب أ.د رئيس الجامعة توقيع اتفاقية التعاون العلمي بين جامعة المنوفية وجامعة الأقصى بغزة .

اتفاقية تعاون علمي وأكاديمي بين جامعة الأقصى وجامعة القاهرة

وفي لقاء آخر مع الإخوة في جامعة القاهرة , تم التوافق الكامل بين الدكتور سلام الأغا ونائب رئيس جامعة القاهرة علي توقيع الاتفاقية العلمية الثالثة المشابهة للاتفاقيتين اللتين تم توقيعهما مع جامعتي المنوفية وقناة السويس , ولكن في تخصصات أخري.

وبناء علي رغبة الدكتور الأغا تم عقد لقاء بينه وبين نائب الرئيس وعمداء كليات الطب والتمريض والزراعة لبحث إمكانية فتح كليات مناظرة في جامعة الأقصى. وقد أبدي الجميع استعدادهم الكبير للتعاون وتذليل كل العقبات لفتح كليات مرادفة وتزويدها بما تحتاج من طواقم وإمكانات . وأصدر سعادة النائب توجيهاته للعمداء بإعداد خطة متكاملة لتقديمها الي الدكتور الأغا حول ذات الموضوع.

شارك برأيك