توصيات المؤتمر الدولي للحوسبة وتقنية المعلومات

اختتمت أمس الأربعاء فعاليات مؤتمر جامعة طيبة الدولي الأول للحوسبة وتقنية المعلومات الذي نظمته جامعة طيبة خلال الفترة 12- 14 مارس 2012 بمشاركة عدد من الخبراء والعلماء المتخصصين في مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات والحاسب الآلي من المملكة العربية السعودية, ومن جامعات ومعاهد دولية في أمريكا وأوروبا وآسيا ودول عربية.
وقد أصدرت اللجنة المنظمة للمؤتمر في الجلسة الختامية توصياتها, بناءً على ما أفرزته الجلسات التي عقدت على مدى ثلاثة أيام, وقرأ رئيس اللجة المنظمة للمؤتمر الدكتور عبدالله بن محمد آل بن علي التوصيات مبتداً بحمد الله والثناء عليه والإشارة إلى اختتام مؤتمر جامعة طيبة الدولي الأول في الحوسبة وتقنية المعلومات (ICCIT 2012) .
وجاء في التوصيات, لقد تم تنظيم المؤتمر ICCIT في الفترة بين 19-21 ربيع الثاني 1433 ه  (12-14 مارس 2012). وعقد المؤتمر برعاية خادم الحرمين الشريفين حفظه الله . ونظمته جامعة طيبة في المدينة المنورة.
وشمل المؤتمر جلسات فنية ومعرض. في الأصل تم تقديم 288 خلاصة بحثية، من قبل 644 باحث ، من 37 دولة,. ومن هذه الملخصات الاولية تم قبول 242 ملخصاً من المؤلفين, لتقديم الوراق البحثية المكاملة في مرحلة لاحقة, ثم تم استقبال ومتابعة هذه الأوراق الكاملة, وقبل منها 103 ورقة بحث للعرض الشفهي و65 للعرض كملصقات( كإحصائيات) , كان هناك 234 مؤلفاً بين 2674 مشارك من الرجال, كما بلغ عدد السيدات المشاركات بينهم 938 مشاركة.
واشتمل المؤتمر على 3 جلسات عامة للمتحدثين الرئيسيين, و18 جلسة عادية, كما تم دعوة سبعة من المتحدثين المتميزين من المملكة وكندا والولايات المتحدة الأمريكية.
وناقشت اللجنة العلمية التوصيات المقدمة من المؤلفين والمتحدثين الرئيسيين, وختاماً قررت اللجنة التوصيات الآتية:
رفع الشكر والعرفان بالنيابة عن جميع المشاريكن في  هذا المؤتمر من المنظمين والمؤلفين والمتحدثين والمدعوين والحاضرين والرعاة والعارضين إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله لرعايته الكريمة لهذا المؤتمر.
ورفع خطاب شكر وعرفان بالنيابة عن جميع المشاركين في المؤتمر والمنظمين والمؤلفين والرعاة والحاضرين لمعالي وزير التعليم العالي الأستاذ الدكتور خالد بن محمد العنقري لدعمه هذا المؤتمر، ورفع خطاب شكر وعرفان بالنيابة عن هذا المؤتمر من المنظمين والمؤلفين والمتحدثين والمدعوين والحاضرين والرعاة والعارضين لمعالي مدير جامعة طيبة الأستاذ الدكتور منصور بن محمد النزهة لدعمه المؤتمر.
وشملت التوصيات أهمية تنظيم هذا المؤتمر كل عامين، ودعوة الجهات المحلية والدولية المنظمة لتقنية المعلومات لمراجعة وتحسين مؤشرات التقييم الدولية لعصر المعلومات لجعلهم أكثر قابلية في الحالات والأماكن والمجتمعات والثقافات المختلفة، والحث على تطوير نظم قواعد المعرفة التي تفي باحتياجات ومتطلبات المجتمع في المجالات المختلفة، والحث على خلق فرص عمل جديدة لخريجي تقنية المعلومات.
كما أوصى المشاركون بتشجيع تطوير وتطبيق واستخدام إطار عمل منظم لقطاعات تقنية المعلومات، وتشجيع هيئات تقنية المعلومات لتحفيز وتطوير استراتيجيات إدارة المخاطر لتفعيلها في حالات فشل البنية التحتية لتقنية المعلومات، والحث على مشاركة قطاع الأعمال لتقديم دراسات والمتطلبات والاستشارات العلمية من الباحثين الأكاديميين، وتشجيع الهيئات على عمل دراسات جدوى لتبني نماذج الحوسبة السحابية.
كما تضمنت التوصيات تحسين معاملات الأعمال في القطاعين الخاص والعام من خلال تشجيع مبدأ بيئة العمل الرقمية الكاملة، وتحفيز ودعم بحوث تطبيق تقنية المعلومات في مجالات التطبيقات الإسلامية ومعالجة اللغة العربية ودراسات الحج والعمرة والحكومة الإلكترونية وإدارة الحشود وذوي الاحتياجات الخاصة.

شارك برأيك