الملتقى الدولي أصول المنهج التداولي في الدرس العربي والغربي، من التأصيل إلى التفعيل

تنظم كلية الآداب واللغات ( جامعة أحمد دراية، أدرار بالجزائر) بالتنسيق مع مخبر المخطوطات الجزائية في غرب إفريقيا الملتقى الدولي الأول: ” أصول المنهج التداولي في الدرس العربي والغربي – من التأصيل إلى التفعيل ” 01-02 ديسمبر 2015 .

الديباجة :

لقد نشأت التداولية في ظل مكاسب معرفية ولسانية وفلسفية وبلاغية، مما يسمُها بالتنوع والثراء، ولم تكن تستقر إلا في العقد السابع من القرن العشرين بعد أعمال أوستن وسيرل وقرايس وغيرهم، وتبقى مدينة لهذه التيارات المختلفة تتوسل بها في معالجة اللغة بعدها أهم ما يميز واقع الإنسان. ولعل أول أسباب ذلك يرجع إلى أن مفهومها تتقاذفه مصادر معرفية عديدة، فعدت ملتقى لمصادر أفكار وتأملات مختلفة يصعب حصرها، ولا يكاد يستقر في أحد منها، وربما كان ذلك لنشأتها غير المستقرة أيضا، فصارت تسميتها غامضة دوما على غرار مفاهيمها وإجراءاتها، إضافة إلى أنها تتداخل مع علوم أخرى مما جعل مجالها واسعا وعسيرا.

الإشكالية:

تقوم التداولية على دراسة استعمال اللغة، فاهتماماتها في مجموع تعريفات هذا الحقل ينصب على دراسة العلاقة بين المتكلم والمستمع بكل ما يعتري هذه العلاقة من ملابسات وشروط مختلفة، حيث تدرس كل العلاقات بين المنطوقات اللغوية وعمليات الاتصال والتفاعل، وتسند إلى علم اللغة النفسي وعلم اللغة الاجتماعي، وتعالج قيود صلاحيات منطوقة لغوية أو أفعال كلامية وقواعدها بالنسبة إلى السياق، ويتلخص ذلك في دراسة العلاقة بين المتلفظ والمخاطب. فإلى أي مدى تستطيع التداولية تحقيق هذه الغايات بين مختلف التخصصات اللغوية والأدبية علما أنها جزء هام من اللسانيات؟

الأهداف:

– توحيد مصطلحات التداولية.

– إبراز أهمية سبق علماء أعلام التراث العربي في مجال الدرس التداولي؛ تأصيلا وتفعيلا.

– إحياء الفكر التداولي عند العربي – إبراز العلاقة بين التداولية ومختلف المجالات المعرفية الأخرى؛ اللغوية وغير اللغوية.

الـمــحـــاور:

المحور الأول: مصطلحات ومفاهيم.

المحور الثاني: في المرجعيات الفكرية والفلسفية للتداولية

المحور الثالث: التداولية والخطاب القرآني.

المحور الرابع: علاقة التداولية بالعلوم اللغوية وغير اللغوية

المحور الخامس: مباحث تداولية في الدرس العربي والغربي

المحور السادس: التداولية والفنون الأدبية؛ الشعر العربي، الرواية،…

المحور السابع: التداولية والترجمة

المحور الثامن: تداولية الخطاب التعليمي

هيئة الملتقى:

الرئيس الشـرفـي للملتقـى: أ.د. صالح حمليل (مدير الجامعة)

رئيس الملتقى أ.د. أحمد جعفري (عميد الكلية)

رئيس اللجنة العلمية: د. إدريس بن خويا

أعضاء اللجنة العلمية: -أ.د/ عبد الحليم بن عيسى ج. وهران -أ.د/ مسعود صحراوي ج. الأغواط -أ.د/ الحواس مسعودي ج.الجزائر 2 – أ.د/ مختار لزعر ج. مستغانم -د/ مختار درقاوي ج. الشلف -د/ أمحمد عرابي ج. معسكر -د/ علي حميداتو ج.البليدة 2 -أ.د/ محمد الأمين خلادي ج. أدرار -د/عبد القادر قصاصي ج. أدرار -د/المغيلي خدير ج. أدرار -د/سعاد شابي ج. أدرار -د/عبد الحق خليفي ج. أدرار -د/أمبارك بلالي ج. أدرار -د/عبد العزيز أبليلة ج. أدرار -أ/ نعيمة سبتي ج. أدرار -أ/الطاهر عبو ج. أدرار -أ/آمال طالب ج. أدرار

اللجنة التنظيمية: د/عبد القادر قصاصي رئيساً

أعضاء اللجنة التنظيمية: د/ إكرام تكتك عضواً أ/عبد الله كروم عضواً أ/ حورية بكوش عضواً أ/ أحمد مولاي لكبير عضواً أ/ نواصر سعيد عضواً أ/ أحمد راجع عضوا

مواعيد وشروط مهمة:

– آخر أجل لاستقبال المداخلات كاملة مع الملخص بتاريخ: 01 /09/ 2015م.

– الإشعار بقبول المشاركة ابتداء من تاريخ 20/09/2015م.

– عدد صفحات المداخلة لا يتجاوز 20 صفحة، ولا يقل عن 12 صفحة، وتكتب الهوامش في آخر الصفحة، مع إلحاق قائمة المصادر والمراجع في آخر البحث وفق ترتيب منهجي.

– تحرر المداخلات بـ: Word 2003، وبخط Simplified Arabic حجم 14 باللغة العربية، وبحجم 11 في المتن، وبخط Times New Roman حجم 12 باللغة الأجنبية.

– وترسل إلى السيد رئيس اللجنة العلمية عن طريق البريد الإلكتروني المدون في الأسفل.

– لا تقبل المداخلات الخالية من الملخص، إضافة للسيرة الذاتية المختصرة: الاسم واللقب، الرتبة، ومؤسسة العمل، والبلد، والمحور المختار، ورقم الهاتف، والبريد الإلكتروني. تحميل الاستمارة

– تكون المشاركة بإحدى اللغات الثلاث (العربية، الفرنسية، الإنجليزية). مع كتابة الملخص بالعربية إذا كانت المداخلة بلغة أجنبية.

– حقوق التسجيل 200 دولار أمريكي أو ما يعادلها شاملة لكامل الرسوم (خاص بالمشاركين من خارج الجزائر).

– لا تتكفل الجهة المنظمة إلاّ بالإطعام والإقامة والتنقلات داخل ولاية أدرار طيلة أيام الملتقى.

– موعد انعقاد الملتقى الدولي خلال يومي الثلاثاء والأربعاء 01-02 ديسمبر 2015م.

-للاستعلام والمشاركة يرجى الاتصال حسب الآتي: [email protected] الهاتف القسم: 0021349960046 / 0021349960160-

6 تعليقات على “الملتقى الدولي أصول المنهج التداولي في الدرس العربي والغربي، من التأصيل إلى التفعيل”

  1. جزاكم الله خيرًا على هذا المجهود الرائع, ونفع الله بكم, وجعل ذلك في ميزان حسناتكم اللهم آمين. لدي تسأول وأُريد الإجابة عليه, وهو: هل يمكن تطبيق مجالات النظرية التداولية على أي باب من أبواب النحو العربي (أي دراسة تطبيقية) ؟ أُريد الإجابة, والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    حسن العدوي- مدرس مساعد- قسم اللغة العربية- كلية الآداب- جامعة السويس.

  2. الرجوع إلى الأصل أصل …سبق لي في عرض مرتجل بالعربية الفصيحة قمت به في مركز لتكوين أساتذة اللغة العربية بمدينة طنجة المغربية ، أن صرحت أن اللسني السويسري ” فردينداد دو سوسير ” لم يأت بأي جديد في الدرس اللغوي لأن ما جاء في” كتابه “المعروف ‘” درس في اللسانيات العامة ” نجده عند علماء المسلمين القدامى الذين وقع عليهم التعتيم في الغرب المتغطرس …أعتقد أن مؤتمر جامعة ” أدرار ” هو نبش جميل في التراث الإسلامي …

  3. تحية طيبة .. وبعد:
    نشكرك كلّ الذين ساهموا في اخراج هذا الملتقى إلى النور، لأنّ الخطاب العربي والدولي عانى ويعاني كثيرا في نطاق الدراسات المحايثة التي أثّرت فيه منذ سنوات،. وتبقى الدراسات التداولية هي المخرج، لِمَا تكتسيه من أهمية من خلال آليات الفهم التي تحملها في ثنايها. موفقين إن شاء الله

  4. السلام عليكم.شكرا لكم سادتي الدكاترة الأفاضل المحترمين على هذا الملتقى القيم.وان قبلتم سوف ستكون لي ان شاء الله مشاركة.باحث دائم بالمجمع الجزائري للغة العربية مسجل في السنة الثانية دكتوراة علوم شعبة اللغة العربية تخصص لسانيات.

شارك برأيك